fbpx
الإثنين , يونيو 14 2021

إمرأة دخلت النار في هرة

رشدي بوعزيز

نحن نشأنا في مدارسنا ومعاهدنا على مبادئ من قبيل وأنه “دخلت إمرأة النار في هرة حبستها فلم تطعمها ولم تدعها تأكل من خشاش الأرض”، وتلقينا حصصا في التربية المدنية والإسلامية غرست فينا قيما من قبيل حب الوطن إيمان، والنظافة من الإيمان والوسخ من الشيطان، وغيرها كثير.

الشباب الذين قتلوا التمساح نشؤوا على ماذا ؟ الشباب الذين ملؤوا ملاعب الكرة القدم عنفا ما هي المبادئ التي تربوا عليها ؟ الشباب الذين ذهبوا للقتال من درسهم الدين حتى يلقوا بأيديهم إلى التهلكة ؟ ولماذا هم الأشد عنفا وبطشا من بين المقاتلين الأجانب ؟

الثورة عرت العنف الكامن فينا، الثورة عرت الأنانية المعشعشة فينا، الثورة عرت الاعوجاج الذي نشأنا عليه، وعلى الدولة أن تفتح بعجالة ملف التونسي وتستدعي إليه آلاف خريجي الجامعات التونسية في علوم النفس والاجتماع والسوسيولوجيا والتاريخ، وعديد منهم معطلون، للإجابة على سؤال وحيد: لماذا وصل التونسي إلى هذه الدرجة من العنف ؟

شاهد أيضاً

خسائر 47 منشأة عمومية تفوق 1800 مليون دينار !!

رشدي بوعزيز أهمها : الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي : 452 م د. الشركة التونسية للكهرباء …

عركة “بودورو” على ميزانية “بودورو”

رشدي بوعزيز ميزانية الدولة لسنة 2020 هي في حدود 47 مليار دينار، وأهم مكوناتها هي …

اترك رد