fbpx
الجمعة , مايو 7 2021

جائزة غاندي للسلام

عبد القادر الونيسي
يأبى قلمي أن يمدح صاحب سلطة أي سلطة ولن يحيد هذه المرة رغم أن الحدث تاريخي. الحدث يتمثل في تكريم الشيخ راشد من طرف أكبر ديمقراطية في العالم وحصوله على جائزة غاندي للسلام كأول عربي يحظى بهذا التشريف. أعتبرها اعترافا وتقديرا لمئات الالاف من الرجال والنساء الذين ضحوا بكل ما يملكون من أجل وطنهم. من اجل عقيدتهم. من أجل الإنسان. اعتراف للشهداء للثكالى للأيتام لسنوات من القهر والعذاب والصبر. حركة النهضة التي شقت طريقها تحت القصف وكتمت غيظها ونسيت آلامها ولم تنتقم عندما تمكنت من جلادها هي الفائز الأول والأخير بهذه الجائزة مع التحية لشيخنا “وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ * بِنَصْرِ اللَّهِ”.

شاهد أيضاً

تاريخنا المنسي مع تركيا

عبد القادر الونيسي في القرنين الأخيرين خرج الجيش التونسي مرتين للدفاع عن الأمة العربية الإسلامية. …

خسرنا أيامات لكن ربحنا سنوات

عبد القادر الونيسي صحيح خسرنا أيامات لكن في المقابل ربحنا سنوات. خرجت النهضة من موقعة …

اترك رد