fbpx
السبت , أبريل 17 2021

حتى أنت يا حليمة.. زعمة الفرانسيس باش يسميو شوارعهم ؟

حليمة معالج

مشيت اليوم للبحيرة 2 (Lac 2) في زيارة عائلية واستغليت الفرصة وعملت دورة كبيرة في المكان، آخي قلت في نفسي: بالله علاش الفصل الاول من الدستور متاعنا ما نبدلوهش ويولّي (تونس دولة أوروبية لا دين لها، الفرنسية لغتها الأم والانقليزية لغتها الثانية).

وبعد تداركت وقلت: حتى انت يا حليمة تي هو أكبر شارع رئيسي في العاصمة أهم ما يميزه وجود سفارة فرنسا من هنا والكنيسة من غادي، وداير بيهم شارع شارديغول ونهج هولاندة، وشارع باريس، وشارع مرسيليا، و نهج لندرة، ونهج أنقليتيرا، ونهج روسيا، ونهج لينيين، ونهج ستاليبن، وساحة برشلونة، ونهج إيطاليا، والباساج، وجون جوراس، وساحة باستور، وجاندارك، ونهج روما، ونهج بيار دوكوبرتان، ومونفلوري، ومونبليزير وووووو القائمة تطول.
زعمة الفرنسيس والطلاين يكتبوا انهج باسم أجدادنا العرب والمسلمين، والا يسميو إقاماتهم ومغازاتهم وعماراتهم بأسمائنا..؟!
#الاستعمار_عقلية.

شاهد أيضاً

كليمتين خفاف لبرهان بسيّس

حليمة معالج البارح تفرجت عليك وانت تروّج لحفتر الحداثي وتتمنى نهاية غير مشرفة لحكومة السرّاج …

الشعب التونسي الكركار

حليمة معالج  #موش_صحيح موش صحيح ما يتم الترويج له من كون الثورة التونسية جات في …

اترك رد