fbpx
الثلاثاء , مايو 24 2022

حملة إيقافات الكناطرية لا تمنعنا من رفض قانون المصالحة

حاتم الغزال

واضح جدا أن حملة الإيقافات الأخيرة لم تشمل إلا الكناطرية والناشطين في السوق الموازية التي خربت اقتصاد البلاد…

لن تكون هناك إيقافات ولا فتح ملفات الأنواع الأخرى من الفساد كالصفقات العمومية او املاك الدولة او الفساد الإداري التي يشملها قانون المصالحة ولذلك فلا يوجد اي تناقض كما يظن الناس بين ما تقوم به الحكومة من محاربة هذا النوع من الفساد وبين محاولات تمرير قانون المصالحة.
الحكومة اختارت وتحت ضغط المؤسسات المالية الأجنبية الإنطلاق بجدية في ضرب الاقتصاد الموازي وهي ليست عملية مفبركة ولا سينما ولا مسرحية واباطرة الاقتصاد الموازي سيسقطون جميعا في ظرف قياسي وهو أمر لا يمكن إلا أن يكون جيدا ولا يمكنني إلا ان اسانده لما فيه من خير يعود مباشرة وسريعا على البلاد والعباد…
ولكن هذا لا يمنعنا ابدا من مواصلة العمل على رفض قانون المصالحة والضغط على الحكومة لفتح بقية ملفات الفساد وخصوصا الفساد الإداري.

شاهد أيضاً

صليب "نوتردام" لا يرمز للدين

حاتم الغزال سنة 1998 كان يشرف على بحثي في ماجستير الوراثة بروفيسور فرنسي من الغوادلوب …

الصيدلية المركزية تعمل بنفس وسائل الستينيات

حاتم الغزال الصيدلية المركزية للبلاد التونسية تأسست قبل الاستقلال كمجرد مستودع للأدوية ثم بداية من …

اترك رد