fbpx
السبت , نوفمبر 27 2021

خليفة السلطاني يشتغل عند شفيق جراية !!

لسعد بوعزيزي
هل من الصدفة وفي هذا الوقت بالذات أن يكون خليفة السلطاني الذي ذبح من طرف إرهابيين كما يدعون، يشتغل عند شفيق جراية ؟
وكان شفيق جراية حين ذبح مبروك السلطاني زار أهله في السلاطنية وقدم لهم 8 ملايين كإعانة، ثم طلب من أم مبروك وشقيقه خليفة منزلا على حسابه للعيش فيه في صفاقس، وقد رفضت والدة الراعي بتعلة رعاية مواشيها، ليصطحبه خليفة السلطاني إلى صفاقس أين مكنه شفيق جراية من عمل هناك، وللعلم فإن خليفة السلطاني لم يعد من صفاقس إلا منذ يومين فقط لزيارة والدته.. ليجد الموت في انتظاره.
أعتقد أنه من الغباء القول أن ليس هناك ترابطا بين ملف شفيق جراية وكمال لطيف وعملية مقتل خليفة السلطاني، هذه العملية التي لا يشك إثنان أنها كانت بالإضافة أنها نوعية ورسالة تهديد لجهة ما، فإن القاتل أراد منها الإثارة باعتبار أن دم شقيقه مبروك لا زال لم يجف ولا زال مقتله يسيل حبرا كثيرا…

شاهد أيضاً

توا هذي موش إهانة ؟

لسعد بوعزيزي ستين سنة واحنا ماشي في بالنا مستقلين وبعد نكتشفو أنو تونس مقاطعة فرنسوية، …

السفير الفلسطيني.. ماذا تفعل في سيدي بوزيد ؟!!

لسعد بوعزيزي سنة 1969، توجه السفير الفلسطيني بالاتحاد السوفياتي بطلب من الرئيس الروسي أنذاك “نيكيتا …

اترك رد