fbpx
الإثنين , مايو 17 2021

سقط كسقوط غرناطة في أيدي الأعداء …

لسعد بوعزيزي

زهير مخلوف لازلت أذكر صولاته وجولاته في صراعه ضد بن علي، كان لا نظير له زمن الجمر… له فضل كبير على 17 ديسمبر وأذكر أنه بعد أن احترق البوعزيزي بلحظات اتصلت به وطلبت منه أن يبحث لنا عن تدخل في قناة الجزيرة فقد أوصدوا دوننا الأبواب… -هناك فيديو له في ذلك اليوم إذ بعد المكالمة التي تمت بيني وبينه تعرض وهو خارج من منزله الى الضرب المبرح من البوليسية-… في ذلك اليوم عاد إلي مع الساعة الرابعة مساء وقال لي لقد تمكنت من الاتصال بـ Noureddine Aouididi وهو سيتكفل بنقل الأحداث فمن سيتدخل في الحصاد المغاربي… فقلت له : المناضل علي البوعزيزي…

تذكرت كل ذلك بأسف وحسرة ولقد رأيته سقط كسقوط غرناطة في أيدي الأعداء …

شاهد أيضاً

توا هذي موش إهانة ؟

لسعد بوعزيزي ستين سنة واحنا ماشي في بالنا مستقلين وبعد نكتشفو أنو تونس مقاطعة فرنسوية، …

السفير الفلسطيني.. ماذا تفعل في سيدي بوزيد ؟!!

لسعد بوعزيزي سنة 1969، توجه السفير الفلسطيني بالاتحاد السوفياتي بطلب من الرئيس الروسي أنذاك “نيكيتا …

اترك رد