fbpx
الجمعة , سبتمبر 30 2022

مثقفون ومحللون سياسيون عرب… للبيع ؟! ولمن ؟!

إسماعيل بوسروال

تابعت ما يسمى بالمفكرين والمثقفين والمحللين السياسيين في الفضائيات العربية او الناطقة بالعربية وتأكدت ان عددا هاما منهم باعوا ضمائرهم بثمن ما… فلا تشهد له صفاتهم ولا شهائدهم لان لهم “علم” او “معرفة”… هم مجرد أبواق فارغة تنفخ الريح في الريح… دخان في دخان…

تتجلى تفاهة هؤلاء المحللين الذين باعوا ضمائرهم بشكل مقرف في ما يلي :

1. إغفال الدور الإسرائيلي/الأمريكي وهيمنته على الفضاء العربي تخطيطا وتنفيذا.

2. إلغاء حق المقاومة السلمية او غير السلمية دفاعا عن الوجود.

3. تجاهل طبيعة أنظمة الحكم في المنطقة العربية وخاصة الانقلاب العسكري في مصر الذي سخر مصر لخدمة إسرائيل.

4. خلط متعمد للمفاهيم (مقاومة /إرهاب).

5. قبول النظرية الصهيونية التي أقامها تيودور هيرتزل “إسرائيل من النيل إلى الفرات”.

6. مقابل هذه المواقف والآراء غير العقلانية يتم انكار اي دور لتركيا او ايران في المنطقة لا سيما وأن الوضع العربي يمس بامنهما القومي.

الاختراق الصهيوني بلغ حدا انه شرى ضمائر وأقلاما وعقولا في المنطقة العربية… لكن يصعب عليه شراء الشعوب التي “تلعن” هؤلاء الغوغاء الجهلوت/المثقفوت.

شاهد أيضاً

تحديات “رهيبة” تواجه الحكومة التونسية الجديدة 2019

إسماعيل بوسروال تعيش تونس مخاضا عسيرا لولادة الحكومة الجديدة إثر الانتخابات البرلمانية 2019… وبغضّ النظر …

الانتخابات الرئاسية في الجزائر… هل من أفق إيجابي ؟

إسماعيل بوسروال 1. في الجزائر اجراء الانتخابات الرئاسية مسألة مصيرية مثّل إجراء الانتخابات الرئاسية في …

اترك رد