fbpx
الجمعة , أكتوبر 22 2021

ناجي المديوني المناضل العتيد

لسعد بوعزيزي
كم أحترم Neji Mediouni وأكن له كل التقدير، جسده عليل ولم يترك تظاهرة نضالية إلا وكان أحد مؤسسيها ولم يترك سجينا الا وسانده أمام المحكمة ولم يترك مريضا أو متزوجا أو معذبا به حاجة إلا وذهب إليه حتى لو كان في بلاد الغال، اليوم تراه في بنزرت وغدا تجده في بنقردان..
ناجي المديوني مثال للمناضل العتيد الذي لا يهدأ أبدا مثال للمقاوم الذي لا يهدأ ولا يلين ولن نعرف قيمته الا بعد حين..
الشكر لك من كل القلب أخي وصديقي العزيز ناجي مديوني الذي لا أقدر الا أن أحمل له كل المحبة والتقدير
ناجي المديوني الجسد المريض والقلب الأبيض بحب العطاء يفيض.

شاهد أيضاً

توا هذي موش إهانة ؟

لسعد بوعزيزي ستين سنة واحنا ماشي في بالنا مستقلين وبعد نكتشفو أنو تونس مقاطعة فرنسوية، …

السفير الفلسطيني.. ماذا تفعل في سيدي بوزيد ؟!!

لسعد بوعزيزي سنة 1969، توجه السفير الفلسطيني بالاتحاد السوفياتي بطلب من الرئيس الروسي أنذاك “نيكيتا …

اترك رد