fbpx
الثلاثاء , أكتوبر 19 2021

أقولها وأمضي

بشير العبيدي

دار اليراعة للنشر

478 صفحة

الثمن 19 أورو

تتضمن مختارات من المقالات القصيرة والمتوسطة والطويلة، في المجالات الفكرية والثقافية والاجتماعية والسياسية والعربية والأوروبية والمغاربية والدينية والشبابية.

ولقد اخترتُ صورة منارة على وجه هذا الكتاب، كإشارة لطيفة من أجل الأحبّة القراء من أن هذه المقالات ربّما تساعدهم في إنارة العقول في عالم متشابك، معقّد، أحداث متداخلة كأشدّ ما يكون التداخل.

كتاب أقولها وأمضي يساعدنا على الفهم، ذلك أن الأحداث المحلية والعالمية المختلفة تفرض علينا أن نتفاعل معها، في محاولة لفهمها ووضعها في سياقها، مع استخدام آليات للتفكيك والتركيب، التماساً لوضع كلّ شيء في الموضع الذي يكون الأنسب لظروف كلّ مجتمع.

لقد كانت لي مقالات يومية طيلة السنوات الماضية، عنوانها : #أقولها_وأمضي، وكثيرا ما نصح الأصدقاء بجمع هذه المقالات في كتاب نظرا لما وجدوه فيها من أهمية تحليلة. وها قد جمعتها وأضفت عليها في هذا المؤلّف، عسى أن تساهم في توضيح الرؤية، وكسب رهان الوعي المحلّي والشّامل، الفرديّ منه الجماعيّ.

شاهد أيضاً

أوضاعُنا … وضَياعُنا

بشير العبيدي #أقولها_وأمضي قال أحد الأصدقاء: “غريبٌ أمري، صرتُ لا أفهم ما أتابعه من أحداث …

القلب والكلاب !

بشير العبيدي #بالفلفل_الحار أقول لقرائي العرب الأكارم، اليوم ستفوح من أسطري “تونسيتي”، أخرجها من قاع …

اترك رد